تشخيص اعتلال الشبكية الشيخوخي

تشخيص اعتلال الشبكية الشيخوخي

تشخيص اعتلال الشبكية الشيخوخي​

 

 

في كثير من الأحيان، لا يتم تشخيص اعتلال الشبكية الشيخوخي حتى يبدأ الشخص او المريض بملاحظة بعض من العلامات والأعراض مثل عدم وضوح الرؤيا أو تشويه الرؤية.

يستطيع طبيب العيون ان يتعرف على المراحل المبكرة من اعتلال الشبكية الشيخوخي حتى قبل أن تبدأ تعاني من أي أعراض. لذا، إذا كنت فوق سن ال 50، يجب عليك ان تفحص عينك بشكل دوري.

التشخيص المبكر للاعتلال الشيخوخي للطخة الصفراء هو عامل مهم في الحفاظ على رؤيتك وتباطؤ تطور المرض.


 

هناك العديد من الفحوصات التي قد يطلبها طبيب العيون الخاص بك لتشخيص المرض

1- حدة البصر. يقيس هذا الاختبار وضوح أو حدة الرؤيا، وسوف يظهر جيدا حدة الرؤيا للاشياء على مسافات مختلفة.

2-  امسلر جريد. هذا اختبار بسيط جدا للتحقق من حدة الرؤية وللكشف عن أي خلل أو مرض في البقعة  او اللطخة الصفراء، والذي يقع في مركز الشبكية. امسلر جريد يتكون من خطوط عمودية وأفقية متباعدة بشكل متساو، تشبه قطعة من ورق الرسم البياني، مع نقطة سوداء صغيرة في الوسط. بينما تحدق على نقطة السوداء باستخدام عين واحده فقط، سوف يطلب منك الطبيب ان تلاحظ أي خطوط متموجة أو مقطوعة او مسافات متباعدة اكثر من الاخرى بين الخطوط. أي تشويه في هذا الفحص يمكن أن يشير إلى وجود مرض او خلل في البقعة الصفراء.

 

 

3- قياس ضغط العين. سيقوم الطبيب بقياس ضغط العين.

4- توسيع حدقة العين لفحص الشبكية. سوف يقوم الممرض او مساعد الطبيب بتقطير عينك بقطرات التي من شأنها توسيع حدقة العين او البؤبؤ، مما يسمح للطبيب أن يرى الجزء الخلفي من عينك او الشبكية بشكل أكثر وضوحا عن طريق استخدام عدسات مكبرة خاصة، سيقوم الطبيب ايضا بفحص الأجزاء الداخلية الاخرى من عينك ، بما في ذلك العصب البصري، والبحث عن علامات اعتلال الشبكية الشيخوخي.

5- تصوير الأوعية الشبكية الدموية بمادة الفلوريسين (FFA). سوف يتم حقن صبغة خاصة تسمى فلوريسين في الوريد في الذراع أو اليد. وهذه الصبغة تنتقل عبر الدم الى العين وهذه الصورة تساعد على تحديد  المشاكل التي يمكن أن تشير إلى المرض بما في ذلك فقدان أو ضمور الخلايا في شبكية العين، وظهور اوعية دموية غير الطبيعية تحت مركز الرؤيا او اللطخة الصفراء أو تسرب الصبغة من الشبكية.

6- الإندوسيانين تصوير الأوعية الدموية الأخضر (ICG). هذا هو مماثل لFFA مع الفرق الرئيسي هو نوع الصبغة المستخدمة. ويعتقد بعض الأطباء أن ICG هو أكثر فعالية في تحديد بعض امراض العين لأنه يقدم فحص أعمق. وكثيرا ما يستخدم ICG بمثابة اختبار ثانوية لإضافة مزيد من المعلومات إلى نتائج في الفلوريسين.

7- التصوير المقطعي الطبقي للشبكية (OCT). يعطي صورة عالية الدقة مستعرضة للاجزاء الداخلية للعين. وهو مشابه جدا لفحص بالموجات فوق الصوتية إلا أنه يستخدم أشعة الضوء بدلا من موجات الصوت لإنتاج الصور. تتكون الشبكية من 10 طبقات مختلفة، وهذا الجهاز يسمح لكل طبقة في الخضوع لفحص وقياس. وسوف تساعد الطبيب في تحديد أي مناطق في الشبكية تكون سميكة او رقيقة وايضا توضح اذا يوجد تجمع سوائل او تسرب تحت او خلال الشبكية. وهو أيضا أداة مفيدة في المتابعة بعد أي علاج.

 

 

الرجاء تسجيل الدخول لإضافة تعليقات