علامات ضعف الرؤية عند الاطفال
تاريخ النشر 06-12-2017


علامات ضعف الرؤية عند الاطفال

 

 

 


علامات ضعف الرؤية عند الاطفال​



قد يواجه الأطفال صعوبة في تحديد مشاكل الرؤية لأنها قد ترى أنها طبيعية من وجهة نظرهم. قد يستطيع بعض الأطفال تحديد المشكلة ولكن قد لا يكونوا قادرين على التعبير عن أنفسهم. من المهم للوالدين ومقدمي الرعاية التعرف على علامات وأعراض مشاكل الرؤية والعين لدى الأطفال من أجل المساعدة في تصحيح هذه المشاكل.

 

اعراض ضعف النظر عند الاطفال


القراءة على مقربة من الوجه

إمالة الراس

انحراف العين (حول العين)

صداع متكرر

الترميش متكرر

التعب وصداع الراس عند القراءة

فرك العينين

ازدواجية الرؤية

تغطية عين واحدة

صعوبة في الرؤية في الضوء المنخفض أو في الليل

تجنب القراءة وغيرها من الأنشطة البصرية القريبة


الرؤية ليست معناها القدرة على الرؤية بوضوح فقط. ولكنها ايضا القدرة على الرؤية ومعالجة الصور التي نراها. فهي قدرتنا على فهم التحفيز البصري والاستجابة لها. ومن المفاهيم الخاطئة الشائعة أنه إذا كانت حدة الرؤية عند الشخص هي 20/20  فان رؤيتهم مثالية.


وفقا للجمعية الأمريكية للبصريات، هناك 3 مهارات هامة للادراك البصري:

التحديد، والفهم، والاحتفاظ. ولا يمكن تقييم هذه العوامل مع مجرد اختبار حدة البصر فقط بل المطلوب هو فحص أكثر شمولا للعين

 

 

 

كيف تؤثر مشاكل الرؤية على نمو الطفل؟

وجود الطفل في المدرسة يتطلب الكثير من المهام البصرية مثل القراءة والكتابة واللعب مع الآخرين. الأداء الأكاديمي والرياضي يعتمد كثيرا على قدراتهم البصرية. الأطفال في سن الدراسة الذين يعانون من مشاكل في الرؤية أكثرعرضة لضعف الأداء الأكاديمي والرياضي مقارنة مع الآخرين إذا لم يعطوا الاهتمام المناسب.

قد يضطر هؤلاء الأطفال إلى العمل بجد أو قد يتجنبون تماما الأنشطة في المدرسة مثل القراءة. وقد يجدون التعلم مهمة صعبة ومرهقة. ويجب على الآباء والمعلمين مراقبة هذه العلامات لأنها يمكن أن تؤثر بشكل كبير على قدرات الطفل التعليمية وأداء المدرسي



هل من الضروري أن يخضع الأطفال لاستشارة طبيب العيون؟

يوصى بفحص العين لدى الاطفال سنويا. بالنسبة للأطفال المشخصين بأي مشكلة في العين، قد يوصي طبيب العيون بفحص العين كل 3-6 أشهر. فمن الأفضل تشخيص أي مشكلة للرؤية في أقرب وقت ممكن لأن بعض المشاكل البصرية لدى الاطفال قد يكون من الأسهل علاجها في سن مبكرة والمرحلة.

خلال فحص العين الشامل، فإن أخصائي العيون يكون قادرا على تقييم المشكلة والتوصية بخيارات العلاج. قد يوصف الطبيب للاطفال الذين يعانون من مشاكل في الرؤية النظارات الطبية ,العدسات اللاصقة او خيارات علاجية

قد يعتقد البعض أن فحص العين ليس ضروريا في سن مبكرة، ولكن هذا غير صحيح. فحص العين يجب أن يتم بعد الولادة. ويكون دوري بعد ذلك بشكل سنوي

ضعف الرؤية لا يؤثر فقط على الأداء المدرسي للطفل، فإنه يؤثر ايضا على حياتهم اليومية. لا يقتصر التعلم فقط على المدرسة فإنه يمتد إلى البيئة اليومية والبيت ايضا. إن الفشل في الكشف عن مشكلة الرؤية عند الطفل ومعالجتها لن يؤثر سلبا على قدراتهم التعليمية فحسب، بل على تطورهم الكلي كطفل أيضا.